موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 22-02-2018
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news482337.htm
  عربي ودولي
موسكو ترد على دعوة هايلي لتشديد القرار الأممي حول إيران
[21/ديسمبر/2017]
موسكو- سبأ:

أعربت وزارة الخارجية الروسية عن قلقها من المحاولات الأمريكية لتشديد قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231 حول إيران، أو تبنى قرار بديل عنه.

وبحسب وسائل الإعلام الروسية وتعليقا على المبادرة الأمريكية هذه، قال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف اليوم الخميس: "لا نرى دوافعا لمثل هذه التصرفات ولا أساس لطرح مثل هذه المسألة.. إيران تنفذ بشكل كامل وصارم الاتفاقات الملقاة على عاتقها وفقا لخطة العمل الشاملة المشتركة، كما تنفذ بصورة ممنهجة كافة الأحكام المتعلقة بها في قرار مجلس الأمن الدولي 2231".

وأضاف الدبلوماسي الروسي: "للأسف، نرى أن الإدارة الأمريكية تتمسك في الآونة الأخيرة بسياستها الموجهة إلى تصعيد الأوضاع في هذا الاتجاه أيضا، وفكرة "تشديد" قرار 2231، ناهيك عن وضع قرار جديد حول ملف البرنامج النووي الإيراني، تثير قلقا شديدا لدينا".

وأشار إلى أن تصرفات الولايات المتحدة هذه تمهد الطريق المباشر لمواصلة تفاقم الأوضاع داخل مجلس الأمن الدولي.

وحذر ريابكوف السلطات الأمريكية من مثل هذه الخطوات.. قائلاً أنها لن تحظى بتفهم من جانب موسكو.

ومضى نائب وزير الخارجية الروسي قائلا: "نود التأكيد على أن ما يسمى بسياسة إيران الإقليمية، التي تقلق الولايات المتحدة منها بشكل كثير لا علاقة لها بخطة العمل الشاملة المشتركة والقرار رقم 2231".

وسبق للمندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، أن اقترحت على مجلس الأمن تشديد أحكام القرار رقم 2231 أو اتخاذ قرار جديد يحظر على إيران القيام بأي نشاط على علاقة بالصواريخ الباليستية، كما اقترحت فرض عقوبات على طهران بسبب الاتهامات التي تنسبها واشنطن إليها بأنها تزود حلفائها بالأسلحة.