موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 21-01-2018
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news339357.htm
  مؤتمر الحوار الوطني
وزير الدفاع ورئيس هيئة الاركان العامة يهنـئان رئيس الجمهورية باختتام ونجاح مؤتمر الحوار الوطني الشامل
[25/يناير/2014] صنعاء – سبأنت:



رفع وزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر احمد ورئيس هيئة الاركان العامة اللواء الركن أحمد علي الأشول برقية تهنئة ومباركة للأخ الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية بمناسبة نجاح واختتام مؤتمر الحوار الوطني الشامل.

حيث هنأت البرقية الأخ الرئيس والأمانة العامة وكل أعضاء مؤتمر الحوار الوطني الشامل والشعب اليمني كله بهذه المناسبة التي مثلت بحق معجزة جدد من خلالها اليمانيون الحكمة بتجنب كارثة الحرب والتشظي والانهيار.. وفتح باب التحولات العظيمة لبناء اليمن الجديد.

وأكدت البرقية باسم مساعدي وزير الدفاع ورؤساء الهيئات والمستشارون وكل القادة والضباط اعتزازهم الكبير وتقديرهم البالغ للدور الريادي الذي قام به الأخ الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية رئيس مؤتمر الحوار الوطني في التهيئة والادارة الحكيمة لأعمال مؤتمر الحوار الوطني حتى كلل بالنجاح التام والذي تجسد في وثيقة الحوار الوطني، وكذا في حفل اختتام هذه الفعالية الوطنية غير المسبوقة التي جمعت تحت سقف واحد مكونات الحوار الوطني والاحزاب والتنظيمات السياسية ومنظمات المجتمع المدني على رأي واحد وموقف مؤيد بكل قوة لوثيقة مخرجات الحوار الوطني وشاركهم احتفالهم الكبير قطاعات واسعة من ممثلي فئات الشعب اليمني وقواته المسلحة والأمن ووفود رفيعة من الدول الشقيقة والصديقة وفي مقدمتها دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي والجامعة العربية والأمم المتحدة وسفراء الدول الراعية والداعمة للمبادرة الخليجية وكل ممثلي السلك الدبلوماسي في بلادنا.. مشيرة الى أن ذلك الحضور حول حفل اختتام مؤتمر الحوار الوطني الى تظاهرة يمنية – اقليمية ودولية تشهد على ان يوم الـ25 من يناير 2014م هو يوم مفصلي في تاريخ اليمن الجديد الذي سيشارك في بنائه كل أبنائه ويقف الى جانبه في مسيرة البناء كل الأشقاء والأصدقاء.

وجددت قيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الاركان العامة العهد لفخامة رئيس الجمهورية بأن يعملوا على مواصلة بناء وهيكلة القوات المسلحة في ضوء القرارات والتوجيهات الهادفة الى بناء قوات مسلحة حديثة ونوعية.. تقف على الحياد من كل مكونات العملية السياسية وتمثل الوحدة الوطنية وتؤتمر من مركز قيادي واحد يجسد إرادة ومصالح الشعب والوطن.

كما أكد وزير الدفاع ورئيس هيئة الاركان العامة بأن القوات المسلحة تؤيد وتبارك كل مخرجات الحوار الوطني وسوف تعمل مع كل المعنيين لضمان تنفيذ مخرجات الحوار وقراراته وتوصياته التي هي صناعة يمنية خالصة وأصبحت ملكاً للشعب الذي سوف يسهر على تحويلها الى واقع ملموس تضمن له الحياة الحرة الكريمة في ظل الدولة اليمنية الجديدة والحكم الرشيد والمواطنة المتساوية الخالية من كل أشكال التخلف والظلم والتخريب والارهاب.. والمفعمة بمقومات السعادة والرفاه والمحبة والوئام بين أبناء الشعب اليمني العظيم.