موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 19-01-2018
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news339344.htm
  مؤتمر الحوار الوطني
السلطة المحلية في حضرموت تهنئ رئيس الجمهورية باختتام مؤتمر الحوار الوطني
[25/يناير/2014]
المكلا ـ سبأنت:
رفع المجلس المحلي والمكتبين التنفيذيين بساحل ووادي حضرموت اليوم برقية تهنئة ومباركة إلى الأخ الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية بمناسبة اختتام مؤتمر الحوار الوطني الشامل بنجاح.

جددت البرقية التأكيد على الوقوف والدعم والتزام بكل مخرجات مؤتمر الحوار .

وقالت" وأنتم اليوم تختتمون أعمال مؤتمر الحوار الوطني الشامل وبعد قرابة العشرة الأشهر من الحوارات والمناقشات الجادة لقضايا محورية وجوهرية ارتبطت ارتباطا مباشراً بحياة هذا الوطن ومستقبله فقد اختلفتم واتفقتم تجادلتم وأجمعتم على رأي وموقف لكل قضية تطرقتم إليها وأثبتم وبما لا يدع مجالاً للشك بأنكم وفي نهاية كل مشكلة قد تجردتم عن مصالح أحزابكم وتنظيماتكم السياسية وانتماءكم وغلبتم المصلحة العليا للوطن اليمني على كل المصالح" .

وأضافت : عشرة أشهر حللتم فيها ماضي وحاضر اليمن وصفتم ملامح وتطور المستقبل المنشود , مستقبل تأمين وضمان حياة أفضل لأبنائكم وأحفادكم الذين لا ينبغي أن يعيشوا ويعانوا ما عاناه الآباء والأجداد من صراعات واختلافات وسفك دماء وإزهاق أرواح لسبب وبدون سبب , بل ينبغي أن يعيشوا بسلام وأمان واستقرار وأن ينعموا بخيرات بلدهم , ويتعلموا ويتثقفوا من أجل بلوغ أهدافهم وخدمة مجتمعهم ووطنهم .

وأكدت البرقية بأن المشاركين في مؤتمر الحوار قد استطاعوا باتفاقهم وإجماعهم حول القضايا والوثائق التي تم مناقشتها وإثرائها بالآراء والملاحظات القيمة أن يحولوا مخرجات ومقررات الحوار إلى دليل عمل لمعالجة معضلات ومشكلات الماضي وطوي صفحات الصراعات مشيرة إلى أن المسؤولية ستظل قائمة على عاتق أعضاء الحوار بالرغم من كل النجاحات المباركة التي حققوها ما لم تترجم مخرجات الحوار على أرض الواقع ويلمسها كل مواطن من أبناء هذا الوطن الكبير .

وأوضحت البرقية بأن أعضاء المؤتمر الحوار قد أذهلوا العالم بالنجاح الذي حققه مؤتمرهم وبتجربتهم التي لم يسبقهم إليها أحد وانتصارهم للإرادة الشعبية، واحتكامهم للغة العصر والتوافق التي لا غالب فيها ولا مغلوب .

ودعت البرقية أعضاء مؤتمر الحوار إلى الاعتزاز والفخر بما حققوه من نجاحات معبرة عن الثقة بأن الأجيال اليمنية القادمة ستظل تتداول نتائج مؤتمر الحوار والذي مثل المشاركون فيه الوطن بأكمله وأسهموا بشكل فاعل في الوصول لتحقيق آمال وتطلعات ومستقبل أبنائه عموماً.