موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 25-05-2018
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news339335.htm
  مؤتمر الحوار الوطني
في ندوه بواشنطن..الباشا : مؤتمر الحوار طوى فصول الاقتتال بين ابناء الشعب الواحد
[25/يناير/2014]
واشنطن - سبأنت:

أعتبر المستشار الاعلامي بسفارة اليمن في واشنطن محمد الباشا اختتام مؤتمر الحوار الوطني الشامل ، انجازا تاريخيا يجسد الحكمة اليمنية وروح التوافق للحفاظ على وحدة الوطن وتعزيز الاستقرار السياسي والامني رغم العراقيل والتحديات الكبيرة.

جاء ذلك في محاضرة القاها في مركز رفيق الحريري لشؤون الشرق الاوسط لدى المجلس الاطلسي بواشنطن بعنوان "ما بعد مؤتمر الحوار الوطني" ، بحضور العشرات من المسؤولين والباحثين والسياسيين والمهتمين بشؤون اليمن في واشنطن.

وأكد الباشا ان مؤتمر الحوار الوطني قد طوى فصول الاقتتال والصراعات بين ابناء الشعب الواحد ، كما ان المؤتمر اسس منتدى وطني هدف إلى حلحلة ومعالجة جذور القضايا والتحديات الشائكة وبشكل توافقي وتشاركي بُغية بناء منظومة اتحادية ودولة المؤسسات - اللامركزية - التي ترعى مبادئ الحكم الرشيد والعدالة والمواطنة المتساوية وتهدف إلى تعزيز ازدهار ورقي الشعب اليمني عبر ترسيخ مرتكزات التنمية المستدامة.

ونوه بإدارة الاخ رئيس الجمهورية لمؤتمر الحوار وسعة صدره وحكمته وتأنيه في اتخاذ القرارات رغم الضغوط الداخلية والخارجية وتقريب وجهات النظر بين اطراف العملية السياسية في الوقت الذي كان يجزم فيه بعض المراقبين الدوليين بفشل مسار الحوار نظراً للاضطرابات الامنية والاقتصادية والسياسية في اليمن.

فيما لفت الخبير الدولي عبدالغني الارياني الى ان ابناء المحافظات الجنوبية أصابهم اليأس بسبب السياسيات الخاطئة في إدارة موارد الدولة ومعالجة الأزمات في جنوب الوطن..مشيراً إلى ان الحراك السلمي قدم مطالب مشروعة خلال مؤتمر الحوار الوطني.

واشار الى ان منظومة حكم الأقاليم الاتحادية ستعالج الاختلالات عبر التوزيع العادل للسلطة والثروة.

ودعا الارياني حكومة الوفاق الوطني الى الاسراع في تنفيذ توصيات تقرير فريق القضية الجنوبية لتثبيت روح الشراكة وتعزيز ثقة المواطن بالمرحلة الانتقالية.

كما تطرق المستشار الإعلامي بالسفارة اليمنية بواشنطن الى التحديات التي قد تواجه مسيرة تنفيذ مخرجات الحوار في اليمن .. موضحاً أن اليمن يواجه مشاكل سياسية واقتصادية بسبب شحة موارد الدولة وتراكمات الماضي وضخامة التحديات التنموية فضلاً عن التحديات الأمنية والإرهابية.

وانتقد في ختام مداخلته تجاهل الاعلام الغربي لمسار مؤتمر الحوار الوطني والتركيز فقط على الحوادث الامنية ذات العلاقة بتنظيم القاعدة في جزيرة العرب وعلى الرغم من ذلك، ذكر الباشا ان الصحافة المحلية والدولية نشرت اكثر من 3 الف مادة خبرية رصدت كل شاردة وواردة من فعاليات الحوار.