موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 25-06-2018
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news229807.htm
  العيد الوطني ل22 للجمهوريه اليمنية
وزير الدفاع ورئيس الأركان يهنئان رئيس الجمهورية بمناسبة عيد الاستقلال
[30/نوفمبر/2010]

صنعاء – سبأنت:
رفع وزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر أحمد ورئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن احمد علي الأشول برقية تهنئة لفخامة  الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة بمناسبة العيد الـ43 للاستقلال الـ 30 من نوفمبر المجيد.

جاء فيها :-

انه ليشرفنا كثيراً باسمنا وباسم كافة منتسبي القوات المسلحة المنتشرين في ربوع الوطن والمرابطين في سهوله وجباله وفي الشواطئ والجزر أن نتقدم إليكم بخالص التهاني والتبريكات بمناسبة حلول العيد الـ43 للاستقلال المجيد الـ30 من نوفمبر.. هذا اليوم الخالد في تاريخ ثورتنا ووطننا والذي أنجز فيه شعبنا مهمة تحرير جزء غالٍ من الوطن من براثن الاستعمار وعملائه وأزلامه.. متمنين أن تعود هذه المناسبة الوطنية الغالية على وطننا وشعبنا وقد تحقق لهما كل ما يصبوا إليه من تقدم وتطور وازدهار في ظل قيادتكم الوطنية المخلصة والحكيمة.
وانه لمن حسن الطالع أن يحل علينا عيد الاستقلال وجلاء آخر جندي بريطاني من أرض اليمن بعد أن خاض شعبنا اليمني سلسلة من النضال الوطني الواحد والكفاح المسلح والأعمال الفدائية البطولية وقدم الكثير من التضحيات الجسيمة في سبيل الانتصار لثورته الخالدة الـ26 من سبتمبر والـ14 من أكتوبر.. ليتزامن ذلك مع الأفراح بالمنجزات التنموية الشاملة التي يشهدها وطن الـ22 من مايو العظيم.
فخامة الرئيس القائد..إن ما يزيد من مباهجنا وأفراحنا أيضاً هو استضافة بلادنا ولأول مرة لبطولة كأس الخليج في دورتها العشرين والتي تحتضنها محافظتا عدن الباسلة وأبين الأبية.. و التي وبكل تأكيد تعزز من أواصر الإخاء والمحبة والود بين شعبنا وأشقائه في دول مجلس التعاون الخليجي والعراق.. كما أنه يعد ثمرة لواحدة من جهودكم الخيرة ومساعيكم الحثيثة يا فخامة الرئيس القائد والهادفة إلى توثيق الصلات وتعميق علاقات الأخوة بين اليمن وأشقائه وجيرانه وفي مقدمتهم أشقائه في مجلس التعاون الخليجي.فخامة الرئيس القائد..إننا إذ نهنئكم وشعبنا اليمني المكافح بهذه الأعياد والأفراح المتعددة.. نؤكد لكم بأن القوات المسلحة التي ترعرعت على قيم الدفاع عن الثورة والجمهورية والاستقلال والوحدة.. ستظل أكثر منعة وصلابة ولن تسمح لأية قوة مهما كانت المساس بذرة من تراب الوطن الغالي أو العبث بمقدرات ومكتسبات الثورة والجمهورية والوحدة والديمقراطية والشرعية الدستورية.. أو النيل من أمن الوطن واستقراره وسكينته العامة أو الخروج على الدستور والنظام والقانون.
ونغتنم هذه المناسبة لنجدد العهد والولاء لكم وللوطن والشعب بأن قواتنا المسلحة الباسلة، والتي كانت على الدوام وفي كل المنعطفات والمراحل اليد الطولى بيد الشعب والمعبرة عن إرادته وخياراته، ستظل الشعلة المتوهجة.. التي لا تنطفئ أبداً لتضيء مشاعل الوطن المحكوم بالدستور والقانون ودروب النهوض والتقدم فيه. وعلى الذين يشككون في قدرات اليمن وقوته أن يراجعوا حساباتهم، وأن يعيدوا قراءة تاريخ اليمن على مر العصور والأزمان، وعندها فقط سيعلمون بأن أبناء هذا الشعب الأبي المناضل مستعدون للتضحية بأرواحهم وكل ما يملكون في سبيل الوطن وعزته وكرامته. نكرر التهاني لفخامتكم بالعيد الـ 43 للاستقلال.. متمنين لكم موفور الصحة والسعادة ولوطننا وشعبنا المزيد من التطور والبناء والرخاء في ظل قيادتكم الحكيمة.