موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 17-01-2018
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news211059.htm
  تريم
باجمال يشيد بالنهضة الثقافية في مدينة تريم عاصمة الثقافة الإسلامية 2010م
[09/أبريل/2010]

تريم ـ سبأنت:
أشاد مستشار رئيس الجمهورية عبدالقادر باجمال بما شهدته مدينة تريم بمحافظة حضرموت من نهضة ثقافية وما نفذ فيها من مشاريع وأعمال ترميم لمعالمها التاريخية والأثرية أطفت على تلك المعالم المزيد من الآلق والجمال وأظهرتها بالمظهر الحضاري اللائق بها كعاصمة للثقافة الإسلامية2010 م.

جاء ذلك عقب زيارته التفقدية اليوم ومعه وزير الثقافة الدكتور ابو بكر المفلحي ووكيل محافظة حضرموت المساعد لشئون الوادي والصحراء فهد صلاح الأعجم, لمدينة تريم للإطلاع على المشاريع والأعمال التي تم تنفيذها فيها خلال الفترة الماضية.

وشملت الزيارة ساحة منفد بن يحيى ودار المصطفى وعدد من القصور التاريخية بمدينة تريم ومنها قصر الرناد التاريخي وقصر عشة والمنيصورة وقصر التواهي، ومنارة المحضار التي تم إعادة طلائها وغيرها من المعالم التي تم ترميميها في المدينة.

وأستمع باجمال خلال الزيارة إلى شرح من المدير التنفيذي لتريم عاصمة للثقافة الإسلامية 2010م معاذ الشهابي عن الأعمال التي تم إنجازها وماستشهده المدينة خلال الفترة القادمة من استكمال لأعمال الترميم في عدد من القصور والمعالم التاريخية والإسلامية فيها.

وقد ثمن باجمال ماقامت به وزارة الثقافة والمكتب التنفيذي لتريم عاصمة الثقافة الإسلامية من إنجازات نفذت على أرض الواقع في هذه المدينة التاريخية. معتبرا أن هذه المشاريع تعكس الاهتمام الكبير الذي توليه القيادة السياسية والحكومة بهذه المدينة وغيرها من المدن التاريخية.

إلى ذلك ناقش مستشار رئيس الجمهورية خلال لقائه اليوم في تريم بأمين عام جمعية علوم الحياة الدكتور منصور الضبيبي وعدد من أعضاء الجمعية وكذا الدكتور محمد القرمة رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر العلمي السابع الذي سيقام خلال سبتمبر القادم، التحضيرات الجارية لانعقاد هذا المؤتمر والذي سيشارك فيه أكثر من100 أكاديمي وباحث من الجامعات اليمنية ومن عدد من الدول العربية والأجنبية. موضحين أن هذا المؤتمر سيناقش عدد من المحاور الهامة في اختصاصات العلوم البيئية والزراعية والطبية والعلوم البحثية والتراث العلمي المحلي، ويأمل منه الخروج بتوصيات تسهم في تطوير الخطط والبرامج الهادفة تعزيز مسيرة التنمية ومعالجة القضايا الزراعية والبيئة والطبية في اليمن.