موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 23-10-2018
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news209888.htm
  مبادرة فخامة الرئيس لإنشاء الاتحاد العربي
رئيس الجمهورية: إقرار مشروع الإتحاد العربي سيعطي رسالة للعالم بعهد عربي جديد
[27/مارس/2010] سرت- سبأ نت:
عبر فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية عن أمله في أن تخرج القمة العربية الـ 22 في ختام أعمالها غدا في مدينة سرت الليبية بنتائج قيمة ومثمرة تطمئن الشارع العربي وتلبي تطلعاته .
وقال في تصريحات أدلى بها لوسائل الإعلام اليوم في مدينة سرت : "نتمنى ان يوافق القادة العرب على مشروع القرار الخاص بتفعيل العمل العربي المشترك من خلال انشاء الاتحاد العربي".
وأضاف :" هذا مانتمناه ليس لأن اليمن هو من تقدم بمبادرة إنشاء الإتحاد, بل لكون المبادرة أصبحت مبادرة عربية ولم تعد مشروعا يمنيا كونها رفعت من الإتحاد البرلماني العربي وبذلك أصبحت مشروعا عربيا". 

وتابع قائلا :" ينبغي أن ننظر بجدية إلى أية مشروع يصب في خدمة تطوير آليات العمل العربي المشترك من اي دولة كانت سواء كان من مصر أو السعودية أو ليبيا أو جيبوتي أو من الصومال أو أية دولة أخرى وأي شيئ إيجابي ينبغي أن نؤيده وندفع به ليرى النور".

واستطرد فخامته قائلا :" ونحن اذا خرجنا من هذه القمة بهذا المولود الجديد وهو إنشاء الاتحاد العربي فهذا سيكون له اثره الكبير في تفعيل العمل العربي ليس على المستوى العربي فحسب بل على المستوى الدولي وسيعزز من قدرة الأمة العربية في التغلب على كثير من التحديات التي تواجهها ونعطي رسالة واضحة للمنطقة ورسالة الى العالم الخارجي عن عهد جديد من التكامل والتوحد للوطن العربي". 

وبشأن موقف اليمن من المقترح المطروح لإنشاء رابطة إقليمية تضم بعض دول الجوار للوطن العربي ومنها تركيا وإثويبيا, أعتبر فخامة الرئيس المقترح فكرة إيجابية.. وقال :" نحن سمعنا ان هناك بعض الدول تتقدم بطلبات إلى الاتحاد الافريقي واذا قبلت هذه الطلبات بضم
عدد من الدول العربية المجاورة الى الاتحاد الافريقي فنحن نبارك ونرحب، وايضا نبارك أن يكون هناك تكتل للمنطقة في رابطة لدول من العالم العربي والإسلامي مثل دول الجوار للوطن العربي ايران وتركيا وغيرها من دول الجوار , فهذا شيئ جيد ايضا".

وبشأن الأوضاع في اليمن أكد فخامته أنها هدأت غير أن هناك بعض وسائل الإعلام التي تسعى إلى تأجيجها .
وكشف فخامة الرئيس أنه سيقوم بزيارة إلى القاهرة قريبا ليكون أول المهنئين من القادة العرب للرئيس المصري محمد حسنى مبارك على نجاح العملية والعودة سالما إلى مصر .

وقال فخامته:" أتصلت هاتفيا أمس بالرئيس مبارك للإطمئنان على صحته وتهنئته بنجاح العملية التي اجريت له مؤخرا وهو أبلغني إنه سيعود إلى شرم الشيخ ليقضي بعض الوقت للاستجمام تحت اشراف الاطباء وبعد عشرة ايام سيعود عليه الطبيب وبعد أن يتعافى سيبدأ فى ممارسة عمله وسأكون أول الزائرين لتهنئته بسلامة العودة " .