موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 17-01-2018
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news207614.htm
  تريم
تنفيذي وادي حضرموت يناقش استعدادات تدشين تريم عاصمة الثقافة الإسلامية
[03/مارس/2010]

سيئون – سبأنت :
أكد المكتب التنفيذي بوادي حضرموت على أهمية تضافر جهود كافة الأجهزة التنفيذية وتسخير الإمكانيات المتوفرة لإنجاح افتتاح فعاليات تريم عاصمة الثقافة الإسلامية 2010 م يوم الأحد المقبل السابع من مارس .

و دعا المكتب التنفيذي في اجتماعه اليوم برئاسة وكيل المحافظة لشؤون الوادي والصحراء عمير مبارك عمير وبحضور وكيل المحافظة المساعد لشئون الوادي والصحراء فهد صلاح الأعجم المرافق والمؤسسات الخدمية باستكمال ما تبقى عليها من مهام بشأن أعمال التشجير والنظافة والإنارة و إزالة مخلفات الأعمال من ساحة العروض في مدينة تريم وإظهار المدينة بالمظهر المشرف بما يتناسب وأهمية هذا الحدث الثقافي الإسلامي

كما استمع المكتب التنفيذي إلى شرح وافٍ من قبل مدير عام مكتب الثقافة بوادي حضرموت عن التحضيرات التي تمت على طريق استقبال هذه المناسبة .
وناقش المكتب التنفيذي بوادي حضرموت تقرير عن أعمال تهيئة المنشآت السياحية لإستقبال الوفود الزائرة للمشاركة في فعاليات هذه المناسبة وتحسين مستوى خدماتها لاستقبال المشاركين في فعاليات تريم عاصمة الثقافة الإسلامية .

يشار إلى أن إجمالي الفنادق العاملة بالوادي والصحراء 38 منشأة تضم 885 غرفة تتسع لألف و648 سريرا .

كما ناقش المكتب التنفيذي تقرير عن نشاط الهيئة العامة للمحافظة على المدن التاريخية فرع شبام ووادي حضرموت بشأن اتخاذ الإجراءات الكفيلة بعدم السماح بالبناء بالنمط غير المطابق للعمارة التقليدية في مدن الوادي الرئيسية كخيار وطني .

وأكد الاجتماع على تبني مشروع لوضع معايير لأسس الحفاظ على العمارة التقليدية بوادي حضرموت ومنع التشوهات لمدن الوادي إضافة إلى مشروع البنية التحتية وترميم مباني شبام التاريخية الذي يشمل ترميم المنازل التاريخية داخل المدينة التي يساهم الصندوق الاجتماعي  للتنمية بنسبة 65 % حيث يتم تنفيذ الترميمات بحسب الأولوية وإمكانية المالك المالية بالإضافة على مساهمة مشروع تنمية المدن التاريخية في المساعدة الفنية .

كما ناقش المكتب التنفيذي سير العمل بميناء الوديعه البري ومستوى الانجاز للبنية التحتية واهم الاعمال الخدمية بالميناء التي شارف الانتهاء من بعضها فيما البعض الآخر تم قطع شوط كبير منه .

واستعرض الأنشطة والإجراءات المتخذة لتقديم الخدمات للمسافرين عبر الميناء وكذا البضائع والسيارات الواصلة والمغادرة ..

وابرز التقرير إجمالي المسافرين من الواصلين والمغادرين عبر الميناء منذ عام 2003م حتى نهاية شهر ديسمبر 2009م والذين بلغ عددهم مليون و246 ألف و802 مسافر وبلغ عدد الواصلين منهم 621 ألفا و256 مسافرا فيما غادر في نفس الفترة 625 ألفا و546 مسافرا ..