ابحث عن:
محلي
عربي ودولي
اقتصاد
رياضة
آخر تحديث: الأحد، 20 - مايو - 2018 الساعة 04:39:19م
استهداف لواء الرادارات في عسير ودك مواقع وتجمعات العدو ومرتزقته
دكت القوتين الصاروخية والمدفعية للجيش واللجان الشعبية لواء الرادارات في عسير و تجمعات العدو السعودي ومرتزقته خلال الـ24 ساعة الماضية ، كما لقي عدد من المرتزقة مصرعهم في كسر زحف وعمليات قنص بعدة جبهات .
مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يقرر إرسال لجنة تحقيق الى قطاع غزة
تبنى مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جلسة خاصة قراراً بإرسال لجنة تحقيق "بشكل عاجل" للتحقيق في كافة الانتهاكات في الأراضي الفلسطينية المحتلة وبشكل خاص في قطاع غزة.
الولايات المتحدة والصين تتفقان على خفض العجز التجاري الأمريكي
أعلنت الولايات المتحدة والصين اليوم السبت عن توصلهما الى اتفق باتخاذ إجراءات لخفض العجز التجاري الأمريكي في مجال البضائع من خلال دفع الصين لشراء مزيد من السلع الأمريكية وخاصة المنتجات الزراعية والطاقة.
المنتخب الوطني يتقدم خطوة واحده في التصنيف الشهري للفيفا
تقدم المنتخب الوطني الأول لكرة القدم مرتبة واحدة في التصنيف العالمي للمنتخبات لشهر مايو الجاري الصادر اليوم الخميس عن الاتحاد الدولي للعبة (فيفا).
آخر الأخبار:
الأرصاد ينبه من ارتفاع درجات الحرارة في المناطق الصحراوية
اللجنة العليا للاختبارات تحدد 30 مايو آخر موعد لاستكمال وثائق طلاب الثانوية
وزير الصحة يلتقي ممثلة منظمة اليونيسيف
وزير الصحة يتفقد مستشفى زايد في بني الحارث بأمانة العاصمة
اسم المستخدم: كلمة المرور:
  مؤتمر الحوار الوطني
رئيس الجمهورية يستقبل أعضاء من مؤتمر الحوار وشخصيات اجتماعية من تعز وإب
[23/يناير/2014]
صنعاء - سبأنت :
استقبل الأخ الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليوم وفي اطار لقاءاته المستمره بمناسبة نجاح الحوار الوطني الشامل الذي توج نجاح المرحلة الانتقالية بمقتضيات المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية المزمنة وقراري مجلس الامن الدولي 2014 و 2051 عدد من أعضاء مؤتمر الحوار الوطني الشامل والشخصيات والفعاليات الثقافية والاجتماعية من أبناء محافظتي تعز واب .

وفي مستهل اللقاء رحب الأخ الرئيس بهم جميعا .. مبديا ارتياحه للنتائج الطيبة والرائعة والروح المعنوية العالية التي يتمتع بها الجميع في ظل انجاز وطني تاريخي سيكون له بعدا استراتيجيا من مختلف مناحي الحياة وبما يلبي طموحات الشباب والجماهير العريضة التي انتظرت طويلا مخرجات الحوار الوطني الشامل.

وأشاد الأخ الرئيس بالروح الوطنية العالية لأبناء محافظات تعز واب في مختلف الفعاليات السياسية والاجتماعية منذ قيام الثورة اليمنية سبتمبر واكتوبر وحتى المشاركة في معالجة الازمة الطاحنة التي نشبت مطلع العام 2011 .

ونوه رئيس الجمهورية بالمآثر والتضحيات التي قدمت من قبل أبناء محافظتي تعز واب في سبيل الانتصار للوطن والثورة وحتى نجاح مؤتمر الحوار الوطني الشامل .

واكد ان تلك المشاركة الفعالة قد أسهمت اسهاما رائعا في اخراج اليمن الى بر الأمان .

وقال الأخ الرئيس عبد ربه منصور هادي "اهنئكم جميعاً من القلب إلى القلب بما تحقق لنا جميعا من اقصى اليمن جنوبا إلى أقصاه شمالا ومن أقصاه غربا إلى أقصاه شرقا .

وأضاف " لقد تم تجاوز كافة التحديات التي كانت تعبث بالأمن والاستقرار وتحاول ان تنال من إرادة الشعب وكسر طموحاته وآماله وخلق الاحباطات من خلال افعالها الاجرامية بكل صورها ومراميها" .

واشار إلى ان هناك أيضا قوى لم يكن يروق لها ان يخرج اليمن من ازمته فقط بل واسهمت في خلق الأعباء والمشاكل من خلال التخريب المتعمد لمقدرات الوطن الاقتصادية على الرغم من تدنيها وضآلتها" .

وشدد على ان من دأبوا على الفوضى وعدم التقيد بالانظمة والقوانين لا يريدون قانون ولا نظام .. منوها بانه ومنذ قيام الثورة اليمنية سبتمبر واكتوبر واليمن يعاني من دوامة الازمات والاقتتال والمنعطفات سواء قبل الوحدة او بعدها .

وأكد بالقول " لكننا اليوم نؤكد للجميع ان صفحة جديدة قد بدأت في تاريخ اليمن الحديث وطي صفحة الماضي إلى الأبد والعمل على المواكبة العصرية والحداثة بكل صورها وجوانبها ".

ولفت إلى ان العالم يتطور بصورة مضطردة ونحن هنا نستجر الماضي بكل الآمه وماسيه ولذلك لا بد من الانطلاق صوب المستقبل المشرق وتجاوز كافة اشكال التحديات والابتعاد عن المكايدات والمناكفات .

ونوه بأن الناس كانت تعقد آمالا كبيرة عند قيام الوحدة اليمنية المباركة في الثاني والعشرين من مايو عام 90 من القرن الماضي إلا ان الحسابات الخاطئة والتذاكي كل كيفما يرى وعدم الجدية والإخلاص في تبني خط التنمية والتطور كان سببا في خلق تداعيات جديدة واحباطات ومكايدات ساقت الأمور الى احداث حرب صيف 94 وتراكمت الازمات بعد هذه الاحداث واحدة بعد واحدة وتوسعت رقعة المشاكل وتذمرت الناس هنا وهناك وجرى ما جرى من احداث حتى ازمة 2011 التي كانت الاسواء ونتاج لتراكمات ماساوية على مختلف المستويات والصعد.

واستعرض الأخ الرئيس مجريات الاحداث والاتصالات التي تمت خلال الازمة والأجواء المشحونة بالتشنجات والمتارس المنتشرة في كل الشوارع والانقسامات التي لم يشهد التاريخ اليمني المعاصر لها مثيلا نتيجة تلك التناقضات والتراكمات.

وكشف الأخ الرئيس عبدربه منصور هادي عن الاتصالات التي جرت مع البيت الأبيض الأمريكي وزعماء الدول الخمس ذات العضوية الدائمة في مجلس الامن وكذلك الاتصال بخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز عاهل المملكة العربية السعودية الذي كان لمبادراته ومساعداته اثر بالغ جدا خصوصا فيما يتعلق بالمشتقات النفطية حيث كانت في اوج الازمة منقطعة وغير متوفرة وكانت معاناة الناس في المستشفيات ومختلف الخدمات الأساسية معاناة شديدة للغاية.
وسجل الأخ الرئيس في هذا المنحى تقديره البالغ لخادم الحرمين الشريفين.

وقال الأخ الرئيس عبد ربه منصور هادي لعل الجميع يعرف بان أبواب الحوارات كانت مفتوحة على مصراعيها وبدأت في 2008 على مستوى مائة في مائة ثم خمسين في خمسين ثم تصغرت 15 في 15 وفي اخر المطاف كانت رباعية وفي كل حالة لها مخاضاتها ومالاتها وحصل ما حصل بعد ذلك من تجاوزات للقانون والنظام وظهر قطاع طرق والفوضويون هنا وهناك وعلى مختلف المستويات وبما خلق أجواء فوضوية لم يعد الامن قادرا على السيطرة في بعض المناطق .

واكد الأخ الرئيس ان التاريخ لن يرحم المتهاونين او المتخاذلين"
وقال " نحن اليوم نحتفل بحدث استراتيجي وتاريخي بارز سيشكل علامة فارقة في مستقبل اليمن وتطوره ونهوضه وعلى أساس الدولة الاتحادية التي ترتكز على المشاركة الواسعة في المسئولية والثروة والسلطة والعدالة والمساواة وفقا لمتطلبات الحكم الرشيد بعد تخطي مخاطر الظروف الاستثنائية وتحقيق النجاحات المطلوبة.

وشدد الأخ الرئيس على ان المبادرة الخليجية واليتها التنفيذيه المزمنة ومجلس الامن الدولي الذي تبنى تنفيذها بتأييد دولي واقليمي كانت ترتكز على الحفاظ على امن واستقرار ووحدة اليمن وسلامة اراضية وكان ذلك كل ما يهمني.

واكد رئيس الجمهورية انه لن يسمح بأي تقسيم او تشطير لليمن ما دام على كرسي السلطة وهناك أسس دستورية وأنظمة وقوانين محلية ودولية وقبل هذا وذاك النظام الاتحادي هو أضمن للوحدة بكل معنى الكلمة .

ودعا الأخ الرئيس الى التوعية الشاملة بمخرجات الحوار و المنجز الوطني العظيم بكل مواصفاته الحداثية. وقال: ستتاح الفرصة لليد العاملة المشاركة في كافة مستويات المسئولية والسلطة وستتاح فرص التنمية ، لأن الأقاليم ستكون ذات أنظمة إدارية مستقلة وبصورة شفافة وعادلة تضمن الانصاف وستكون هذه المنظومة الجديدة ذات طابع حديث تتجاوز إشكاليات الصراع الدائم على المناصب والكراسي وبحيث سيكون هناك شبه حكومات مصغرة لكل إقليم تراقب عن كثب قضايا التطور والتنمية والاقتصاد والامن ومكافحة الثار والجريمة والإرهاب .

وكان قد تقدم الاخوة الحضور ببيان طلب اشهار إقليم الجند كما قدموا إلى الأخ الرئيس أيضا وثيقة اعلان إقليم الجند ممهورة بتوقيع العديد من أعضاء الحوار والشخصيات الاجتماعية والثقافية تم تسليمها كمطلب لابناء تعز واب إلى الأخ الرئيس .

حضر اللقاء امين عام الرئاسة الدكتور علي منصور بن سفاع .

سبأ
  المزيد من (مؤتمر الحوار الوطني)
بدء دورة مهارات التواصل لدعم مخرجات الحوار الوطني في الجوف
مكتسبات المرأة اليمنية من خلال مؤتمر الحوار في حلقة نقاشية لمؤسسة جسارة
بدء دورة تدريبية بأبين لدعم مخرجات الحوار الوطني
حلقة نقاشية بعمران تؤكد مساندة تنفيذ مخرجات الحوار الوطني ورفض اي صراع مذهبي
إشهار التحالف الشعبي الديمقراطي المدني لدعم وثيقة الحوار الوطني بصنعاء
القائمة بأعمال السفارة الأمريكية بصنعاء تؤكد ضرورة تضافر الجهود لدعم مخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل
اجتماع موسع لمشائخ محافظة عمران يؤكد دعم مخرجات الحوار والامن والاستقرار
اختتام أنشطة جمعية أبناء برط الخاصة بدعم المجتمعات الريفية لمخرجات الحوار
لجنة تحديد الأقاليم تستمع الى دراسات عن التحديد الإداري وتقسيم الموارد ومعايير اختيار العاصمة ومقومات عدن الاقتصادية
منتدى إب الثقافي ينظم حلقة نقاشية عن مخرجات الحوار

العدوان السعودي على اليمن
طيران العدوان يشن أربع غارات على موزع في تعز
[20/مايو/2018]
طيران العدوان يواصل غاراته على محافظتي صعدة وصنعاء
[20/مايو/2018]
طيران العدوان يشن ست غارات على صعدة
[19/مايو/2018]
طيران العدوان يشن ثلاث غارات على مديرية نهم
[19/مايو/2018]
طيران العدوان يشن غارة على مديرية مجز بصعدة
[19/مايو/2018]