ابحث عن:
محلي
عربي ودولي
اقتصاد
رياضة
آخر تحديث: السبت، 21 - يوليو - 2018 الساعة 11:31:21م
الرئيس المشاط يستقبل السفير الفرنسي ويبعث برسالة للرئيس ماكرون
استقبل الأخ مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى اليوم سفير جمهورية فرنسا لدى اليمن كريستيان تيستو، وسلمه رسالة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.
الاحتلال يقر قانونا لسلب اراضي الفلسطينيين في الضفة و يهدم 6 منازل في الضفة واراضي الـ 48
صادق "الكنيست" الاسرائيلي مساء امس الثلاثاء، بالقراءتين الثانية والثالثة على اقتراح قانون بادرت إليه وزيرة القضاء الاسرائيلية، أييليت شاكيد، يجيز للاحتلال الاسرائيلي امكانية مصادرة أي أرض في الضفة الغربية والقدس ..
نائب وزير الصناعة: الغاز متوفر وسيتم توزيع أكثر من ٥٠ ألف أسطوانة في الأمانة يوميا
أكد نائب وزير الصناعة والتجارة عضو اللجنة الاقتصادية العليا محمد الهاشمي، استمرار العمل بآلية توزيع الغاز المنزلي عبر نقاط البيع المباشر في مختلف الأحياء بأمانة العاصمة.
بايرين ميونخ يتغلب على باريس سان جيرمان 3-1 ضمن كأس الأبطال الدولية
فاز فريق بايرين ميونخ الألماني على باريس سان جيرمان الفرنسي بنتيجة 3-1 في اللقاء الذي جمعهما اليوم السبت في ملعب هايبو أرينا بمدينة كلاجنفورت بالنمسا، ضمن كأس الأبطال الدولية الودية.
آخر الأخبار:
وقفة إحتجاجية لقبائل شرق الخوخة تندد بجرائم العدوان
محافظ لحج يتهم الإمارات بالإتجار بالبشر في المحافظات الجنوبية
لقاء موسع لحكماء وعقلاء مديرية بيت الفقيه بالحديدة
مناقشة أداء عدد من المكاتب التنفيذية بالحيمة الداخلية
اسم المستخدم: كلمة المرور:
  الانتخابات البرلمانية 2011
الراعي يؤكد خلال حضوره مهرجان جماهير في عمران إجراء الانتخابات في موعدها
[26/يناير/2011]

عمران ـ سبأنت:
أكد رئيس مجلس النواب يحيى علي الراعي أن الانتخابات النيابية ستتم في موعدها المحدد في الـ 27 من أبريل القادم كونها استحقاق دستوري لا يمكن بأي حال من الأحوال التنصل عنه.

وقال رئيس مجلس النواب يحيى علي الراعي في المهرجان الجماهيري الذي نظمه اليوم في محافظة عمران المؤتمر الشعبي العام وأحزاب التحالف الوطني الديمقراطي" إن الدعوة إلى التعديلات الدستورية كان اجتهادا من نواب الشعب لإدراكهم بأهمية هذه المرحلة". معربا عن أسفه لاختصار اللقاء المشترك الحوار بالتعديلات الدستورية في حين أنه تم التصويت عليها من قبل نواب الشعب.

وأعتبر الراعي مثل هذه التصرفات قفزا على الواقع بهدف الوصول بالبلاد إلى فراغ دستوري خدمة لأجندات خارجية ومصالح مشبوهة.

وأضاف" إن فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية لم يكن في الصورة بالنسبة للتعديلات الدستورية وإنما نحن في مجلس النواب اقترحنا ذلك.

وأشاد بالدور الفاعل لأبناء محافظة عمران خلال مسيرة الثورة والجمهورية والدفاع عن الوحدة المباركة حيث كان أبناء المحافظة من السباقين إلى ميادين النضال والتضحية دفاعا عن قيم الوطن وثوابته انطلاقا من إدراكهم بأن الدفاع عن المكاسب الوطنية واجب وطني.

وأشار إلى الدور الوطني البارز لرئيس الجمهورية في إعادة تحقيق الوحدة اليمنية بالرغم من المعارضات والأصوات الرافضة حينها لهذا المنجز الوطني العظيم والذي كان حلما راود الآباء والأجداد طوال مسيرة النضال الوطني.

وقال " من مفارقات الأيام إن من بين تلك الأصوات التي كانت رافضة للوحدة نجدهم اليوم يتباكون على مصالح الشعب بينما هم في واقع الأمر يتباكون على مصالحهم الذاتية التي يعتقدون أنهم خسروها بسبب الوحدة المباركة".

ودعا رئيس النواب أبناء محافظة عمران إلى ممارسة حقهم الدستوري في انتخاب من يمثلهم في مجلس النواب في الـ27 من أبريل القادم.

وكان الراعي قد نقل في مستهل كلمته تحيات فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية إلى الجماهير التي توافدت من كل مديريات محافظة عمران للمشاركة في هذا المهرجان ومن خلالهم إلى كل أبناء المحافظة.

وفي الحفل الذي حضره عضوا اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام أحمد الزهيري ومجاهد القهالي وعدد من أعضاء اللجنة الدائمة وأمين عام المجلس المحلي بالمحافظة صالح المخلوس وعدد من أعضاء مجلسي النواب والشورى. أعتبر محافظ عمران كهلان مجاهد أبوشوارب توافد أبناء المحافظة للمشاركة في هذا المهرجان يجسد أورع صور الاصطفاف والتلاحم والإخاء التي أتسم بها أبناء المحافظة.

وقال " إن محافظة عمران التي كانت مهدا للشهداء والمناضلين والتي قدمت قوافلا من الشهداء الأبرار سيظل أبناؤها الدرع الواقي والسياج المنيع في الذود عن الوطن ومكاسبه والثورة اليمنية الخالدة سبتمبر وأكتوبر ووحدته المباركة ونهجه الديمقراطي الراسخ وحماية مستقبل اليمن الزاهر في ظل القيادة السياسية الحكيمة ممثلة بفخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية".

وأكد أن أبناء محافظة عمران في ظل الثورة والوحدة تحرروا من التبعية والوصاية وانتقلوا من عهد التسلط إلى عهد الخيارات الوطنية وعصر الوسطية والاعتدال والتسامح والمحبة والإخاء.

وأضاف" لا يجوز لأحد اليوم أن يدعي الوصاية على محافظة عمران ولا يجوز لغيره أن يساوم بأبنائها في المزاد السياسي ولن يستطيع أحد أن يؤثر على مبادئهم ومواقفهم الوطنية وسيبوء بالفشل كل من يحاول تفريق صفهم أو تغيير إرادتهم.

وقال " إن محافظة عمران بمديرياتها قد شهدت تطورا ملحوظا ونهضة تنموية متسارعة خلال الثلاثة الأعوام الماضية حيث بلغ عدد المشاريع التنموية والخدمية التي تم تنفيذها للمحافظة 572 مشروعا بتكلفة 21 مليار و259 مليون ريال شملت كل مناحي الحياة، في حين يجري حاليا تنفيذ مشروع رئاسة جامعة عمران وكلية الإدارة بتكلفة مليارين و160 مليون ريال، كما تم الإعلان عن مشروع مناقصة كهرباء قرى محافظة عمران بتكلفة خمسة مليارات و375 مليون ريال".

ولفت إلى أنه تم الإعلان عن مشروع كهرباء العشة ـ السواد بتكلفة تصل إلى ملياري ريال إضافة إلى أنه سيتم خلال الأيام القادمة الإعلان عن مشاريع الطرق المقرة ضمن الخطة الاستثنائية التي رصد لها ملياري ريال، فضلا عن تجهيز مستشفى الوحدة وسكن الأطباء بعمران ومستشفى خمر بتكلفة أربعة مليارات ريال... مؤكدا أن هذه الإنجازات لم تأتي من فراغ وإنما برعاية خاصة واهتمام كبير من قبل فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية.

وقال" لقد تعمدت قيادة أحزاب اللقاء المشترك إغلاق جميع المنافذ أمام الحوار الوطني وسعت للسطو على خيارات الشعب ومنجزاته ومصادرة حقوقه واللهث وراء السلطة بطرق غير مشروعة بما أعمى بصيرتها وخرجت عن دائرة الصواب وجعلها تفكر بعقلية ضيقة ورؤية فردية ومصالح ذاتية وأساليب تآمرية ضد الوطن ومكاسبه ووحدته ونهجه الديمقراطي".

وأشار إلى أنها حين عجزت عن تقديم برامج وطنية هادفة أيقنت بفشلها في نيل ثقة الشعب وافتعلت الأزمات وزرعت المشاكل والفتن و أثارت الطائفية والنعرات.

وقال " عندما تلاشت أحلامهم وأصبحت مشاريعهم أكثر تقزما وتجلت للشعب الحقيقة انقلبوا على العملية الديمقراطية وارتعدت فرائصهم مع قرب العملية الانتخابية فأطلقوا أبواق التنديد والاحتجاج محاولين الدفع بالبلاد إلى فراغ دستوري".

وأكد المحافظ كهلان تأييد أبناء محافظة عمران للتعديلات الدستورية والإجراءات التي أتخذها مجلس النواب لضمان تعزيز مسيرة العمل السياسي وترسيخ العمل الديمقراطي وتوسيع المشاركة الشعبية بالإضافة إلى إعطاء المرأة دور فاعل في العملية السياسية بمنحها 44 مقعدا برلمانيا.

كما ألقيت في المهرجان كلمة عن المؤتمر الشعبي العام من قبل رئيس فرع المؤتمر بالمحافظة عبدالله بن عبدالله بدر الدين أكد فيها أن تحالف المؤتمر مع أحزاب التحالف الوطني يأتي ضمن رؤية وطنية واسعة الآفاق أهدافها وأبعادها لا تحيد عن صون الوطن ووحدته ودستوره وسلمه الشعبي والأهلي ورؤية تؤمن بالتضحيات من أجل اليمن الموحد.

وقال "إننا اليوم أمام مرحلة هامة وحاسمة تستدعي اليقظة والوعي تجاه كل المؤامرات التي تحاك ضد الوطن ومنجزاته ومكاسبه الديمقراطية والسياسية تحت مبررات واهية".

وأشار إلى مواقف المؤتمر الشعبي العام بقيادة فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية، المطالبة كافة القوى السياسية بالجلوس على طاولة الحوار لتفويت الفرصة على الذين تشربوا ثقافة الكراهية والتأمر على الوطن ووحدته ومكاسبه.

ودعا منتسبي المؤتمر الشعبي العام وأحزاب التحالف الوطني رجالا ونساء شبابا وفتيات إلى التيقظ لمحاولة الدفع باتجاه اللا استقرار واللا أمن الذي يستهدف الوطن بكافة مناطقه. كما دعا المرأة إلى الدفاع عن حقوقها سواء المكتسبة أو ما تتضمنه التعديلات الدستورية من توسيع مشاركتها بمنحها 44 مقعدا برلمانيا.

وقال" إن الجميع سيلتف حول القيادة السياسية لاستكمال مشروع بناء الدولة اليمنية الحديثة دولة المؤسسات والقانون والحريات". مؤكدا أن ما تحقق من إنجازات ومكاسب قد أصبحت ملكا للشعب وليست ملكا للمؤتمر الشعبي بما يجعل الدفاع عنها مسئولية الجميع.

كما ألقيت كلمة عن أحزاب التحالف الوطني من قبل أمين عام الاتحاد الديمقراطي للقوى الشعبية محمد محمد القاز، أشار فيها إلى ما يمر به الوطن من ظرف سياسي دقيق يتطلب تضافر جهود كل الفعاليات السياسية والاجتماعية ومنظمات المجتمع المدني وكل أبناء الشعب ليصنعوا تاريخا مشرقا بالديمقراطية والممارسة السياسية الراقية كأسلوب حضاري للتعبير عن الحقوق ونيل المطالب.

وقال" إن المسئولية تحتم على الجميع الالتفاف حول القيادة السياسية والوقوف صفا واحدا لنيل الحقوق وإنجاز الاستحقاق الدستوري المتمثل في إجراء الانتخابات البرلمانية في موعدها المقرر في الـ 27 من أبريل القادم.

وأضاف" إننا في أحزاب التحالف الوطني نعتز بالحوار كقيمة سلوكية إلا أنه في نهاية المطاف لايمكن أن يمثل غاية نجتهد لبلوغها بقدر ما هو وسيلة يرتجى منها الوصول إلى حلول سلمية لكل مشكلات اليمن يشترك فيها الجميع لا أن يكون وسيلة للتسويف وذريعة للابتزاز على حساب الوطن والمواطن".

وجدد القاز حرص أحزاب التحالف الوطني على إجراء الانتخابات النيابية في موعدها المحدد وتأييدها للتعديلات الدستورية باعتبار ذلك يصب في مصلحة الشعب الذي سيقول كلمته بالقبول أو الرفض... لافتا إلى المواقف الثابتة لأحزاب التحالف المنطلقة من قناعتها السياسية المبنية على تقديس المصلحة العليا للوطن.

وألقيت في المهرجان قصيدتان من قبل فهد طالب الشرفي و محمد صالح الشايعي كما تخلله العديد من الأهازيج والشعارات المؤيدة للإجراءات التي اتخذها مجلس النواب.


سبأ
  المزيد من (الانتخابات البرلمانية 2011)
لقاء موسع للجنة الوطنية للمرأة والأحزاب ومنظمات المجتمع المدني بتعز
لجنة الانتخابات تقر إنشاء قاعدة بيانات الكترونية للمراقبين والإعلاميين الدوليين
مهرجان جماهيري حاشد بسيئون نظمه المؤتمر الشعبي العام وأحزاب التحالف الوطني الديمقراطي
اقرار معايير اختيار اللجان الانتخابية المشاركة في الانتخابات النيابية 2011
ندوة الثوابت الوطنية بجامعة ذمار تدعو كافة الأحزاب للمشاركة بالانتخابات النيابية القادمة
المؤتمر واحزاب التحالف بذمار يرفضون تأجيل الانتخابات
لجنة الانتخابات تناقش معايير تشكيل اللجان الانتخابية الإشرافية والأصلية والفرعية
الراعي : لن يكون هناك أي تمديد دستوري او قانوني للانتخابات النيابية المقبلة
لجنة الانتخابات تقر الخطة التنفيذية لعملية الترشيح والاقتراع والفرز
لجنة الانتخابات تستعرض أنشطة وفعاليات الخطة العامة للانتخابات البرلمانية

العدوان السعودي على اليمن
استشهاد امرأة بغارة لطيران العدوان استهدفت منزل بصعدة
[21/يوليو/2018]
طيران العدوان يدمر منزل مواطن ومحال تجارية بصعدة
[21/يوليو/2018]
إصابة مواطن بقصف صاروخي سعودي على مديرية شدا في صعدة
[21/يوليو/2018]
العدوان يواصل جرائمه بحق أبناء صعدة
[21/يوليو/2018]
إصابة مواطن بقصف صاروخي سعودي على مديرية شدا بصعدة
[20/يوليو/2018]