موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 22-04-2018
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news481895.htm
  محلي
رئيس المجلس السياسي الأعلى يلتقي رئيس مجلس النواب 
[17/ديسمبر/2017]
صنعاء - سبأ:

التقى الأخ صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى اليوم بصنعاء رئيس مجلس النواب الأخ يحيى علي الراعي بحضور وزير الإدارة المحلية علي بن علي القيسي ومحافظ ذمار حمود عباد ومحافظ صنعاء حنين قطينة وأمين عام محلي المحويت الدكتور علي الزيكم.

جرى خلال اللقاء مناقشة الأوضاع الراهنة في ظل استمرار العدوان والحصار وما يتعرض له الوطن من مخططات تستهدف النيل من وحدته وأمنه واستقراره وتمزيق النسيج الاجتماعي .

وتطرق اللقاء إلى الجوانب المتعلقة بدور كافة القوى والمكونات السياسية في مواجهة التحديات التي تحاك ضد الوطن.

وفي اللقاء أشاد الرئيس الصماد بدور وإسهامات المكونات السياسية وما تمتلكه من كوادر وطنية ورصيد نضالي في مختلف الظروف والمراحل التي مر بها الوطن وفي المقدمة مواجهة العدوان السافر على اليمن.

وقال " لقد التقينا بقيادات السلطات المحلية في المحافظات واستمعنا إلى الهموم والمشاكل وحثينا على تطبيع الأوضاع والعمل على تجاوز آثار الفتنة وتعزيز الروابط بين مختلف القوى والعمل على معالجات الاشكاليات". 

ونوه رئيس المجلس السياسي الأعلى بمواقف قيادات المكونات السياسية المشرفة في التصدي للعدوان وإفشال مخططاته التي تستهدف الجميع دون استثناء، وكذا إدراكها بما يحاك ضد الوطن من مؤامرات تستهدف الجبهة الداخلية وتماسكها.

وأكد  الرئيس الصماد ضرورة أن يعمل الجميع  على استقرار الأوضاع .. وقال " نحن أمام مرحلة جديدة تقتضي الاستمرار في رفد الجبهات بالزخم الشعبي والوقفات الاحتجاجية ضد العدوان والحصار".

وأضاف" وإذا انتقلنا بذهنية الناس إلى مواجهة العدوان نستطيع أن نحسم المعركة، فالعدوان فقد كل آماله والأوراق التي كان يراهن عليها، ونؤكد من جديد أن مسؤولية قيادات الدولة هي السعي لطمأنة الجميع أنه ليس هناك أي إشكالات وليس هناك أي صراع، كانت مشكلة وعدّت ".