موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 18-12-2017
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news481199.htm
  محلي
لقاء بحجة يناقش تعزيز وحدة الصف ودعم وإسناد الجبهات
[06/ديسمبر/2017]
حجة - سبأ :

أكد لقاء بمحافظة حجة اليوم برئاسة وكيل أول المحافظة هلال عبده الصوفي، وقوف كل أبناء المحافظة بجميع مكوناتهم السياسية والإجتماعية صفاً واحدا في مواجهة العدوان السعودي الأمريكي.

وشدد اللقاء الذي ضم قيادات محافظة حجة وأعضاء المجلس المحلي بالمحافظة ورؤساء وأمناء عموم السلطات المحلية في المديريات ومدراء للمكاتب التنفيذية وقيادات الأحزاب والمكونات السياسية وعلماء ومشائخ ووجهاء وخطباء المحافظة، شدد على ضرورة العمل بروح الفريق الواحد والضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه المساس بالأمن والإستقرار والسكينة العامة

وأكد اللقاء أهمية الإستمرار في الصمود والتحدي والثبات ورفد جبهات المواجهة بالمال والرجال.

وأشاد بيان صادر عن اللقاء بالإنجازات الأمنية والعسكرية والصاروخية ومنها ضرب مفاعل براكة النووي في أبو ظبي الذي شكل صفعة قوية لدول تحالف العدوان بجانب صفعة وأد الفتنة الداخلية التي كانت الورقة الأخيرة التي يراهن عليها العدوان.

وأكد البيان أهمية إضطلاع الهيئة الإدارية والسلطات المحلية والمكاتب التنفيذية بواجبها في القيام بأدوارها لخدمة الشعب.

وأعرب البيان عن الإعتزاز بدور الشرفاء الأحرار خاصة من المؤتمر الشعبي الذين وقفوا إلى جانب رجال الأمن في إخماد الفتنة .

وطالب البيان بتعزيز إستمرار اللقاءات والمشاورات بين كل القوى الوطنية على مستوى المديريات لما من شأنه توحيد الجهود ورص الصفوف للحفاظ على أمن المحافظة ومواجهة العدوان.

وفي اللقاء أكد الوكيل الصوفي أن أبناء حجة سيظلون الصخرة التي تتحطم عليها كل معاول الفتنة ومشاريعها التخريبية.. مؤكدا أن المحافظة تنعم بالأمن والإستقرار بتضافر جهود جميع أبنائها بمختلف مكوناتهم السياسية والإجتماعية.

وثمن دور الأجهزة الأمنية واللجان الشعبية والشرفاء من أبناء القبائل في إفشال مؤامرة العدوان للنيل من وحدة الجبهة الداخلية ..داعيا الهيئة الادارية والمكتب التنفيذي ومدراء عموم المديريات والأحزاب والقوى السياسية والإجتماعية والقبلية في المحافظة إلى مضاعفة الجهود لمواجهة العدوان والتصدي لمخططاته.

من جانبه أكد القائم بأعمال رئيس فرع الموتمر الشعبي بالمحافظة يحيى علي موسى أهكية وقوف الجميع صفا واحدا إلى جانب الجيش واللجان الشعبية للدفاع عن الوطن في مواجهة العدوان السعودي الإماراتي الأمريكي واستمرار رفد الجبهات.

بدوره أشار ممثل أنصار الله أبو حمزة شايم إلى ضرورة تعزيز وحدة الصف وتماسك الجبهة الداخلية.

وشدد على ضرورة الوقوف بقوة وحزم لمواجهة قوى تحالف العدوان ودعم جبهات العزة والكرامة بالرجال والمال والعتاد للدفاع عن سيادة الوطن ووحدته وأمنه واستقراره.

في حين أكد وكيل المحافظة عادل شلي في كلمة عن القوى السياسية وقوف كل القوى السياسية في مواجهة العدوان وحفظ الأمن والاستقرار.

ولفت إلى أهمية الحفاظ على وحدة الصف الداخلي ومعالجة الإختلالات والتباين في الرؤى بين كافة القوى والمكونات السياسية.

من جهته أشار رئيس مجلس التلاحم القبلي صادق الأدبعي في كلمة له عن مشائخ المحافظة إلى أن القبيلة اليمنية تقف صفا واحدا إلى جانب الدولة لتجاوز التحديات الراهنة.

وأكد إستعداد القبائل التصدي لكل من تسول له نفسه العبث بأمن واستقرار المحافظة وتمزيق نسيجها الإجتماعي .. مبينا أن الأولوية هي في التصدي للعدوان الخارجي ورفد الجبهات بالمال والرجال.

وكان اللقاء قد كرس لتعزيز وحدة الصف ودعم وإسناد الجبهات لمواجهة العدوان الغاشم والتصدي لمؤامراته وإفشال مخططاته التي تستهدف اليمن أرضا وشعبا وحضارة وتاريخ.