موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 17-07-2018
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news479591.htm
  ثقافة
اختتام أعمال المؤتمر الاقليمي الأول حول السياحة في عمان
[16/نوفمبر/2017]
عمان - سبأ:
 اُختتمت أعمال المؤتمر الاقليمي لسياحة المدن في دول الشرق الاوسط وشمال افريقيا مؤخرا بالتوافق على (إعلان عمان) الذي دعا الى منح الأولوية للسياحة المستدامة عند رسم السياسات باعتبارها أساساً لتحقيق تنمية سياحية حضرية مستدامة وتحقيق التنافسية.

وشدد الإعلان على تأسيس نظم كفؤة لتنظيم وحوكمة عملية رسم السياسات على المستوى الوطني ما بين الجهات العامة والخاصة المعنية بالقطاع السياحي وبين سلطات التخطيط والتطوير الحضري، حيث أن ذلك عاملا أساسيا لدفع عجلة النمو التنافسي المستدام في المدن؛ والحوكمة الرشيدة من خلال الأنظمة المفتوحة والشراكات العامة الخاصة واللامركزية.

وحث إعلان عمان السلطات السياحية والقطاع العام والخاص ومطوري المناطق الحضرية على الاستعانة والاستفادة من مراكز الدراسات والتطوير، والابتكار بهدف تحسين أدائهم بما يمكنهم من الاستمرار بتلبية الاحتياجات المتغيرة لزوار وقاطني المدن.

وأشار إعلان عمان الى أن قضية الاستدامة أصبحت قضية عامّة لمدن القرن الواحد والعشرين، وعليه فإن اتباع نهج متكامل من التخطيط والتطوير والإدارة المتكاملة هو الحل الوحيد لتحقيق التنمية السياحية الحضرية المستدامة.

واعتبر إعلان عمان ان السياحة حق عام للجميع.. داعيا الحكومات والسلطات الوطنية إلى وضع التشريعات والأنظمة الكفيلة بتسهيل إمكانية الوصول للزوار، وذلك دون تمييز أو إقصاء قائم على أساس النوع الاجتماعي أو الجنسية أو اللغة أو العرق أو المعتقد.

وأوصى المؤتمر منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة بالعمل على تشجيع السياحة في إطار مساهمتها نحو التنمية الاقتصادية والتفاهم الدولي والسلام والازدهار، بالإضافة للاحترام العالمي والالتزام بحقوق الانسان والحريات الأساسية بعيداً عن أي تمييز من أي نوع، سواء كان ذلك التمييز على أساس العرق أو لون البشرة أو النوع الاجتماعي أو اللغة أو الدين.

ويهدف المؤتمر الذي عقدت أعماله في عمان الى تحقيق فهم واضح ورؤية مشتركة حول مقاربة تكاملية لصنع السياسات والإطار التشريعي والحوكمة في الوجهات السياحية الحضرية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا؛ وتعزيز الشفافية والمعرفة والمهنية والإنتاجية.

كما يهدف إلى تحسين البنية التحتية والاتصال والارتباط والابتكار واستخدام التكنولوجيا لتحقيق التنافسية في مدن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ومنظومة القواعد الأخلاقية السياحية الصادرة عن منظمة السياحة العالمية، والتي تمثل إطاراً شاملاً ناظماً للوصول إلى سياحة مسؤولة ومستدامة من أجل تحقيق التنمية في الوجهات السياحية.