موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 12-12-2017
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news478750.htm
  محلي
الرئيس الصماد يحضر حفل تخرج مجموعة من ضباط ومساعدي أركان التوجيه المعنوي 
[07/نوفمبر/2017]
الحديدة - سبأ:

حضر الأخ صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى القائد الأعلى للقوات المسلحة بمحافظة الحديدة حفل تخرج وتكريم مجموعة من ضباط المنطقة العسكرية الخامسة ومساعدي أركان التوجيه المعنوي داخل الوحدات.

وفي الحفل الذي حضره نائب رئيس الوزراء للشؤون الإقتصادية الدكتور حسين مقبولي ووزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر العاطفي ووزير  الإدارة المحلية علي بن علي القيسي .. ألقى رئيس المجلس السياسي الأعلى كلمة هنأ الخريجين من ضباط التوجيه المعنوي بتخرجهم من هذه الدورات التي تعد محطات مهمة للتسلح بالوعي والبصيرة.

وقال" من دواعي السرور أن نلتقي بهذه الكوكبة من الضباط  ومساعدي أركان التوجيه المعنوي داخل الوحدات في المنطقة العسكرية الخامسة والذي سبقه لقاءات مع أبنائكم وأفرادكم من أبناء الوحدات العسكرية في المنطقة والذي يدل على مدى الإهتمام والحرص الذي أوليتموه لهؤلاء الأفراد والذين يمثلون إضافة نوعية بعد تخرجهم لتعزيز الجبهات وميادين الصمود ".
وأضاف " لابد مع حجم المعاناة والحصار والعدوان والإستهداف أن يتفرغ الإنسان لحظات ويقف مع نفسه ليزودها وخاصة في مثل هذه المحطات بالصمود والعمل والبذل والعطاء".

وتابع" وكما تعرفون أنه مهما ملكنا من الأسلحة إلا أن واقعنا يختلف عن أعدائنا هم لديهم إمكانيات هائلة، ولدينا سلاح أقوى من كل أسلحتهم يتمثل بالايمان والتقوى مكمن التغيير كما قال الله سبحانه وتعالى "إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ"  فلا يمكن لأي إنسان أن يغير واقع الحياة إلا اذا تغيرت نفسيته، فإن كان واقعنا إيجابي ونفوسنا وقلوبنا صالحة فلن يتغير واقعنا إلى الأسواء إطلاقا وهذه سنن الله ".

وأردف قائلاً " لكي نتحرك بفاعلية ونكون مؤثرين لابد أن نتقدم  الصفوف لنصدق مع الله ومع شعبنا، ومن مهمة القائد العسكري الإرتقاء بأفراده في إطار  مسؤولياته ".
وعبر الرئيس الصماد عن الشكر لقيادتي الدفاع والمنطقة العسكرية الخامسة لهذا الإهتمام المباشر والمتابعة الحثيثة في إعادة الزخم القوي والذي يبعث الاعتزاز والفخر.

فيما ألقى مدير دائرة التوجيه المعنوي العميد يحيى المهدي كلمة رحب فيها بالضيوف والحضور جميعاُ وعلى رأسهم رئيس المجلس السياسي الأعلى القائد الأعلى للقوات المسلحة والأمن معاهدين الله أن يبذلوا أموالهم وأرواحهم من أجل الوطن.

من جانبهم شكر المتدربون الرئيس الصماد على زيارته لهم والذي يعتبرونها حافز ودافع سيزيد من عزمهم وقدراتهم في تحمل المصاعب والمشاق مهما كان حجمها في سبيل الدفاع والذود عن الوطن وكرامة وعزة ابناء الشعب اليمني ضد الغزاة المحتلين المجردين من كل القيم والمبادئ الإنسانية.

حضر حفل التخرج نائب رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن علي حمود الموشكي وقائد المنطقة العسكرية الخامسة اللواء يوسف المداني وقائد القوات البحرية والدفاع الساحلي اللواء الركن محمد فضل ورئيس هيئة الإسناد اللوجستي اللواء علي الكحلاني.