موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 16-12-2017
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news478485.htm
  محلي
الرئيس الصماد يدشن إعادة تشغيل محطة كهرباء رأس كتنيب ويزور ميناء الحديدة
[04/نوفمبر/2017]
الحديدة-سبأ:
دشن الأخ صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى اليوم إعادة تشغيل محطة كهرباء رأس كتنيب إيذانا بتشغيلها ووصول أول دفعة مازوت.

وخلال الإفتتاح الذي حضره نائب رئيس الوزراء للشؤون الإقتصادية الدكتور حسين مقبولي ووزير الكهرباء والطاقة المهندس لطف الجرموزي ومحافظ الحديدة حسن الهيج وقائد المنطقة العسكرية الخامسة اللواء يوسف المداني .. عبر الرئيس الصماد عن إرتياحه بإعادة تشغيل محطة كهرباء رأس كتنيب بما يمكن مؤسسة الكهرباء من إعادة خدمة التيار الكهربائي للمواطنين بالحديدة .

وأشار إلى أن إعادة تشغيل محطة كهرباء رأس كتنيب بعد إنقطاع خلال الفترة الماضية، يمثل إنتصارا جديدا من الإنتصارات التي يحققها اليمن سواء في المجال العسكري أو في إعادة البنية التحتية التي دمرها ولا زال تحالف العدوان السعودي الأمريكي.

وخلال زيارته لمحافظة الحديدة اطلع الرئيس الصماد ومرافقوه على سير العمل بميناء الحديدة والتدمير الذي لحق به جراء الإستهداف الممنهج والمتعمد من قبل طيران العدوان لمرافق الميناء المختلفة بهدف توقفه عن العمل لمعرفتهم الأكيدة بأنه الشريان الرئيسي للشعب اليمني بالواردات من المواد الغذائية والأدوية .

واستمع الأخ صالح الصماد من قيادة الميناء على سجلات الحركة وأعمال التقييم الدائمة التي تجريها الإدارات المختصة ومستوى المعالجات التي اتخذت في سبيل تحجيم واحتواء الأضرار الناجمة عن العدوان على الميناء .

كما استمع من موظفي ميناء الحديدة على الأعمال التي يقومون بها وخاصة في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد بصورة عامة وما يتعرض ميناء الحديدة إستهداف بشكل خاص وخاصة الرافعات والكرينات، مما أدى إلى توقف عملها وإعاقة وصول وتفريغ الواردات مما تسبب في تدهور الوضع الإنساني طال مختلف قطاعات الشعب اليمني .

وافتتح الرئيس الصماد منظومة الرقابة الأمنية الاليكترونية بالميناء والدور المناط بها في تعزيز الرقابة على الواردات ومحاولات الإختراق التي المستهدفة من قبل تحالف العدوان بمختلف أشكالها العسكرية منها والحد من هذه الإختراقات .

إلى ذلك التقى رئيس المجلس السياسي الأعلى قيادة السلطة المحلية بمحافظة الحديدة بحضور نائب رئيس الوزراء للشؤون الإقتصادية ووزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر العاطفي ووزير الإدارة المحلية علي بن علي القيسي وقائد المنطقة العسكرية الخامسة ورئيس هيئة الإسناد اللوجستي اللواء علي الكحلاني.

ناقش اللقاء الجوانب المتعلقة بسير العمل بالمحافظة بصورة عامة والمهام التي تقوم بها في سبيل تخفيف معاناة المواطنين جراء إستمرار العدوان والحصار وتداعياته الكارثية على أبناء الشعب اليمني بشكل عام ومحافظة بصورة خاصة.

وحث الرئيس الصماد على تعزيز الأداء وإستمرار الصمود في مواجهة العدوان .. وقال " النصر قادم لا محالة طال الزمن أو قصر مهما تمادى العدوان في غطرسته وطغيانه على الشعب اليمني ".

وأشاد رئيس المجلس السياسي الأعلى بصمود أبناء اليمن الذين هم السلاح الأمضى والأقوى للتصدي للعدوان وإفشال مخططاته التي تستهدف اليمن أرضا وإنسانا مهما تكالب عليه الأعداء وما استخدموه ويستخدمونه ضده من أسلحة فتاكة طالت الحرث والنسل .

وكان محافظة الحديدة قد رحب بزيارة رئيس المجلس السياسي الأعلى .. مستعرضا سير عمل قيادة المحافظة وتعاطيها مع مختلف الصعوبات التي فرضها العدوان والحصار وما لحق بأبناء محافظة الحديدة من أضرار وخاصة ما يتعلق بالطاقة الكهربائية والمياه وغيرها من مقومات الحياة .