موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 12-12-2018
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news475254.htm
  محلي
الرئيس الصماد يلتقي ممثلي أحزاب اللقاء المشترك
[27/سبتمبر/2017]
صنعاء - سبأ:
 التقى الأخ صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى في القصر الجمهوري بصنعاء اليوم بممثلي أحزاب اللقاء المشترك .

جرى خلال اللقاء مناقشة المستجدات السياسية والعسكرية والأمنية والموقف الدولي من العدوان على اليمن وتطورات تصعيد العدوان في مختلف الجبهات والجهود المبذولة من أجل تحصين الجبهة الداخلية وما تم في هذا الصدد .

وتطرق اللقاء إلى الآليات الكفيلة بتطوير التكامل والتشارك في العمل السياسي بين كل الأحزاب والمكونات السياسية والمؤتمر الشعبي العام وأنصار الله واللقاء المشترك من أجل رفع الكفاءة في العمل السياسي والإجتماعي واستثمار كامل طاقات الأحزاب والتنظيمات السياسية الوطنية.

وأكد اللقاء أهمية تعزيز التواصل بين المكونات السياسية في مواجهة تطورات الأوضاع وتصعيد العدوان والإستفادة من شبكات العلاقات الداخلية والخارجية لأحزاب اللقاء المشترك وكذا الأحزاب والتنظيمات السياسية المناهضة للعدوان .

كما أكد اللقاء أهمية التعامل مع المرحلة القادمة وفق متطلباتها من أجل الوفاء بالتضحيات التي تقدم وبما يحقق أهداف الثورات اليمنية وعودة الحياة السياسية إلى طبيعتها قبل العدوان ، وتقييم تجارب الأحزاب في المواجهة الوطنية المستمرة مع قوى الإعاقة والإستهداف المتواصل ضد الشعب اليمني.

وثمن اللقاء عاليا ما يبذله أبطال الجيش واللجان الشعبية من تضحيات في سبيل الحفاظ على الوطن وسيادته وكرامة أبنائه في صورة متكاملة تجسد تضحيات الشعب اليمني الذي يضرب أروع الأمثلة في الصمود والصبر والتحدي .. لافتا إلى أن الشعب اليمني يواجه عدوان لم يمر على شعب مثله وهو ما يجسد حالة الوعي المتقدم في كافة النواحي السياسية والإجتماعية والثقافية التي وصل إليها أبناء اليمن.

وشدد اللقاء على أهمية وحدة الجبهة السياسية بين المكونات والتنظيمات السياسية في مواجهة تحديات العدوان وتداعياته والرؤية الواحدة من أجل مستقبل اليمن الحر والمستقل وتعزيز الجبهة الداخلية والبناء الجمعي على كل ما يتحقق من إنجازات وإتفاقات وتفاهمات فيها.

وجدد اللقاء التأكيد على الثقة الكبيرة في العقول اليمنية التي تدير تحديات المرحلة منذ أول ايام العدوان وما قبلها وقدرتها على الإستمرار في مواجهة كل المراحل القادمة بالحكمة والعقل والتكامل والتشارك والثبات على المبادئ الوطنية التي تهون في سبيلها كل التضحيات.