موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 19-01-2018
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news261257.htm
  الانتخابات الرئاسية 2012
اللجنة العليا للانتخابات تدعو في بيان لها جماهير الشعب اليمني إلى المشاركة الفاعلة في الانتخابات الرئاسية
[20/فبراير/2012]
صنعاء ـ سبأنت:

عقدت اللجنة العليا للانتخابات والاستفتاء اجتماعا لها اليوم برئاسة رئيس اللجنة القاضي محمد حسين الحكيمي.

جرى خلال الاجتماع مناقشة واستعراض العديد من التقارير المرفوعة حول مستوى سير أعمال اللجان في جميع المحافظات والدوائر الانتخابية ، واتخذت اللجنة إزاء ذلك العديد من القرارات المناسبة.

كما ناقشت اللجنة العليا الترتيبات الجارية ومستوى جاهزية واستعداد اللجان الانتخابية لإجراء وإنجاح الانتخابات الرئاسية المبكرة .
حيث تابعت اللجنة بهذا الخصوص سير العمل الانتخابي وجاهزية اللجان على مستوى المراكز الانتخابية في عموم محافظات الجمهورية .

وقد صدر عن اللجنة العليا للانتخابات والاستفتاء البيان التالي :-

تهيب اللجنة العليا للانتخابات والاستفتاء بكافة أبناء الشعب اليمني إلى المشاركة الفاعلة في الاستحقاق الديمقراطي المتمثل بالانتخابات الرئاسية المبكرة فبراير 2012م وذلك من خلال التوجه إلى كافة الدوائر والمراكز الانتخابية للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية التي ستجرى يوم غد الثلاثاء بدءً من الساعة الثامنة صباحاً حتى الساعة السادسة مساءً .
واللجنة العليا للانتخابات والاستفتاء وهي تقف أمام هذا الحدث الوطني الكبير في تأريخ اليمن ،ولما يمثله من نقطة تحول لمرحلة انتقالية هامة تتجسد في المقام الأول نحو تعزيز المسار الديمقراطي والتداول السلمي للسلطة بالإضافة إلى تطوير مسار الحياة الاجتماعية بكافة جوانبها التنموية .
فإن اللجنة العليا للانتخابات والاستفتاء تدعوا جميع أبناء الشعب اليمني إلى الاستشعار بمسئوليتهم الوطنية تجاه هذه الانتخابات ، والاستشعار بمسئولية تلبية نداء الوطن باعتبار أن كل مواطن محب وغيور على وطنه يدرك تماماً بأنه ومن خلال الإدلاء بصوته في الانتخابات الرئاسية يوم غدٍ الثلاثاء ، فإنه قد شارك في صياغة مستقبل وحاضر بلده ، وشارك في إرساء الأمن والاستقرار والسكينة العامة .
وتؤكد اللجنة على التالي :-
- إن كل فعل أيا كان باتجاه منع أو تعطيل الانتخابات الرئاسية المبكرة في أي مركز انتخابي يمثل جريمة جنائية وانتخابية في آن واحد يعاقب عليها القانون لا تضر إلا مرتكبها ولا تؤثر في النتيجة العامة للانتخابات .
- إن أحكام الدستور والقانون تبنى نتيجة الاقتراع أو التصويت في الانتخابات الرئاسية على مجموع أصوات الناخبين دون اعتداد أو اعتبار لأي مؤثرات أخرى خارجة عن الممارسة القانونية السليمة.
وخاطبت اللجنة العليا للانتخابات والاستفتاء كافة الجماهير اليمنية إلى الوقوف أمام عظمة الانتخابات المصيرية التي ستجرى يوم غد ، وما تحظى به من اهتمام ودعم وإجماع عربي ودولي وإقليمي ، الأمر الذي يتطلب منا جميعاً أفراداً وجماعات وأحزاب ومنظمات وهيئات أن نشارك جميعاً كلُ في موقعة ودون استثناء في صناعة مستقبل اليمن ، والتوجه إلى صناديق الاقتراع .
واللجنة العليا للانتخابات تؤكد بأنها قد استكملت كافة الترتيبات ومستلزمات العملية الانتخابية واتخذت كافة الإجراءات الملائمة المتعلقة بتهيئة المناخ المناسب والأجواء الآمنة بتضافر وتعاون كافة مسئولي الدولة والأحزاب والقوى السياسية ومنتسبي المؤسسات العسكرية والأمنية .
واللجنة العليا للانتخابات والاستفتاء وهي تستعد لإجراء وإنجاح الانتخابات الرئاسية صباح يوم غدٍ الثلاثاء فإنها تعبر عن الشكر والتقدير لكافة أبناء الشعب رجالاً ونساء ولكل من يعمل إلى جانب الوطن من خلال الحث والدفع بالجميع للتوجه إلى مراكز الاقتراع لانتخاب رئيس الجمهورية.