موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 21-10-2018
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news241945.htm
  العيد الوطني ل22 للجمهوريه اليمنية
الجالية اليمنية بسان فرانسيسكو والاتحاد العام للمغتربين بأمريكا يحتفلان بالعيد الوطني
[28/مايو/2011]

سانفرانسيسكو ـ سبأنت:
أقامت القنصلية اليمنية بولاية سان فرانسيسكو والاتحاد العام للمغتربين اليمنيين بأمريكا حفلا خطابياً وفنيا بمناسبة احتفالات شعبنا بالعيد الوطني الـ21 للجمهورية اليمنية 22 مايو بحضور عدد كبير من أبناء الجالية اليمنية والعربية والإسلامية ورؤساء وممثلي الجمعيات والنوادي العربية بأمريكا.

وفي الحفل ألقى قنصل اليمن بسان فرانسيسكو ومسئول شئون المغتربين بأمريكا منصور محمد اسماعيل كلمة نقل من خلالها تحيات فخامة الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية بهذه المناسبة الوطنية الغالية على نفوس كل اليمنيين والأمة العربية، وبالمنجزات التي تحققت خلال الـ21 عاماً الماضية من سنوات الوحدة في شتى المجالات شملت الحضر والريف، في ظل الأجواء الديمقراطية التي تعيشها اليمن منذ إعلان الوحدة اليمنية المباركة.

وتطرق قنصل اليمن بسان فرانسيسكو في كلمته إلى الأزمة التي تمر بها بلادنا نتيجة الاستغلال للوضع الديمقراطي وحرية التعبير والمشاركة السياسية والتي أثرت سلباً على الأوضاع والحياة الاجتماعية عموماً، مطالبا الجميع تحكيم العقل واحترام الشرعية الدستورية والجلوس إلى طاولة الحوار كي تخرج اليمن من هذه الأزمة المفتعلة.

وأشار إلى أن اليمن لايزال بخير رغم ما تروج له بعض وسائل الإعلام المحلية والدولية التي لايهمها سوى الرأي الآخر وإثارة الفتن من خلال ما تروج له من أكاذيب وافتراءات في معظم ما تتناوله في الشأن اليمني، داعياً كل الوطنيين الشرفاء إلى الالتفاف حول الوحدة اليمنية والشرعية الدستورية.

كما ألقيت عدد من الكلمات بهذه المناسبة أشارت جميعها إلى أهمية مدلولات الاحتفال بهذه المناسبة الوطنية العظيمة في قلوب أبناء الشعب اليمني قاطبة. ودعت الكلمات جميع الأطراف المعنية والفعاليات السياسية والعقلاء من أبناء الوطن إلى تحكيم العقل والمنطق لتجاوز الأزمة من خلال الجلوس على طاولة الحوار البناء وبما من شأنه الارتقاء بالوطن والسير به نحو الغد المشرق.

تخلل الحفل فقرات فنية وأناشيد وطنية قدمها شباب وطلاب مدرسة الاتحاد العام للمغتربين نالت الاستحسان، فضلاً عن عرض أفلام وثائقية تتحدث عن بعض المنجزات التي تحققت في اليمن خلال العقدين الماضيين والتي عزز من انجازها الأمن والاستقرار الذي يجب أن يعمل الجميع على ترسيخه.