موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 17-10-2018
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news227672.htm
  العيد الوطني ل22 للجمهوريه اليمنية
مركز الجاليات ينظم مهرجان خطابي في صنعاء بمناسبة أعياد الثورة اليمنية
[30/أكتوبر/2010] صنعاء ـ سبأنت :
نظم المركز اليمني للجاليات اليوم بصنعاء مهرجاناً خطابياً بمناسبة الاحتفالات بأعياد الثورة اليمنية سبتمبر وأكتوبر، تحت شعار " أفراح وطن" بمشاركة أبناء الجاليات العربية والأجنبية في اليمن.
وفي الحفل القى نائب مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور عبد الهادي الهمداني، كلمة رحب فيها بالحضور من الدول الشقيقة والصديقة لمشاركتهم أبناء اليمن احتفالاتهم بأعياد الثورة اليمنية المباركة.. مشيرا إلى الأهمية التي تكتسبها احتفالات اليمن بهذه الأعياد كونها تأتي في ظل الوحدة اليمنية المباركة والتي تعتبر من أكبر المنجزات التي تحققت لشعبنا في ظل قيادة فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية.
واكد نائب مدير مكتب رئاسة الجمهورية ان الاحتفالات بهذه الاعياد تمثل عرفانا للتضحيات الجسام التي قدمها الكثير من أبناء الوطن من أجل اعادة تحقيق الوحدة اليمنية المباركة ليلتئم شمل اليمنيين، وهو ماتحقق في الـ 22 من مايو 1990م، باعلان الجمهورية اليمنية.
وقال الدكتور الهمداني " نحن نعتبر الجاليات العربية، سفراء لليمن وللأمة العربية ونشكركم على تضامنكم معنا ونتمنى أن يستمر هذا التضامن وهذا الدعم وهذه المحبة" .. مشيداً بالجهود التي يبذلها المركز اليمني للجاليات في نشر الثقافة الوطنية عن مفهوم ودلالات الوحدة اليمنية المباركة التي ينظر اليها الوحدويون نواة للوحدة العربية .
من جانبه أكد نائب عميد المعهد الدبلوماسي بوزارة الخارجية الدكتور أحمد العماد بأن الشعب اليمني سيظل وفياً لدماء الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم من أجل الثورة والوحدة .. منوها بمشاركة الاشقاء والاصدقاء جماهير الشعب اليمني احتفالاتها بهذه المناسبة الغالية من خلال هذا المهرجان .
واشار رئيس المركز اليمني للجاليات عارف الرزاع من جهته الى الاهمية التي يكتسبها هذا المهرجان والأهداف المتوخاة منه والمتمثلة في تعريف الاشقاء والاصدقاء بالقيم النبيلة للثورة اليمنية الخالدة، وما تمثله الوحدة اليمنية من مكسب لكل ابناء اليمن .
وألقيت في المهرجان عدد من الكلمات من قبل رئيس الجالية المصرية الدكتور رضا عطيه، ورئيس جمعية الجالية العربية السورية الدكتور بشير سمور، ورئيس اتحاد المرأة السودانية أخلاص محمد الحسن، وعن الجالية الروسية مصلح شمس الدين، والجاليات اليمنية في المهجر محمد سلمان الواقدي، أشارت في مجملها إلى أن انتصار الثورة اليمنية اعاد للشعب اليمني كرامته ومكانته بين الأمم والشعوب، وأحدثت نقلة نوعية وتحولا هاما في حياة ومصير الشعب بأكمله الذي كان يعيش في ظل الظلم والقهر والإستبداد.
وأكدت الكلمات أن الإحتفال بأعياد الثورة اليمنية يعتبرإحتفال بكل المنجزات العملاقة التي تجسدت على أرض الواقع وفي مقدمتها المنجز التاريخي العظيم المتمثل بالوحدة اليمنية المباركة التي تحققت في ظل القيادة السياسية ممثلة بفخامة الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية.
وكان قد تخلل المهرجان العديد من القصائد الشعرية لشعراء يمنيين وعرب.