موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 15-12-2018
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news208017.htm
  تريم
انطلاق فعاليات تريم عاصمة الثقافة الإسلامية 2010م بإحتفائية ثقافية متنوعة
[07/مارس/2010] تريم- سبأ نت:
حضر نائب رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي مساء اليوم الحفل الفني التدشيني لانطلاق الفعاليات الاحتفالية بتريم عاصمة الثقافة الإسلامية 2010م بساحة منقذ بن يحيى بمدينة تريم.

وبعد ان بارك نائب الرئيس انطلاق التظاهرة بدأت الفعاليات الثقافية للاحتفال بأوبريت (جنت الدنيا تريم) الذي أخرجه الفنان علي سبيت وشارك فيه عدد من الشعراء والمنشدين والفنانين والراقصين اليمنيين.
وتضمن الاوبريت عرضا شعريا ومسرحيا دراميا لملحمة تاريخية تناولت مختلف المراحل التاريخية لمدينة تريم والتى عبرت عن اعتزاز هذه المدينة بالدين الاسلامي الحنيف والوفاء لرسول المحبة والانسانية محمد صلى الله عليه وسلم.

اللوحات عرًفت بمدينة تريم ومرحلة دخول ابناءها في الاسلام ومواقفهم المشرفة لنصرة الإسلام ودور المدينة في خدمة العلم والعلماء ونشر الاسلام في مشارق الأرض ومغاربها، ليختتم الاوبريت بلوحيتن تناولت الاولى الثورة اليمنية واعادة تحقيق الوحدة .. فيما تناولت اللوحة
الثانية ذكرى ميلاد الرسول الاعظم محمد عليه الصلاة والسلام وذلك في مظهر رائع ومعبر عن مشاعر المحبة والنصره.

وفي الحفل الذي حضره نائب رئيس مجلس الوزراء للشؤون الداخلية رئيس اللجنة العليا لاحتفالية تريم عاصمة الثقافة الإسلامية 2010م صادق امين ابو رأس، عبر مدير المكتب التنفيذي لاحتفالية تريم عاصمة الثقافة الإسلامية 2010م معاذ الشهابي عن أمله في ان تكون هذه التضاهرة الاسلامية الكبرى بمستوى هذا الحدث الاحتفائي الثقافي الكبير بمدينة تريم، وبما يكفل ابراز الوجه الحضاري لهذه الحاضرة الإسلامية العريقه في عامها الاستثنائي.

ونوه الشهابي بالخصوصية الثقافية الاسلامية بمدينة تريم بوصفها واحده من اعظم منارات الثقافة الاسلامية حيث اجتمعت سمات الحضارة الاسلامية المتنوعة في هذه الرقعه الصغيرة من الارض منذ فجر الاسلام وحتى تاريخنا الراهن.

وقال :" لقد كانت تريم ارض المدد والنصرة شأنها في ذلك شأن كل مناطق اليمن وكان لتريم دورا كبيرا في نشر الدين الاسلامي حيث انطلق ابنائها ضمن افواج اليمانيين الذين توافدو نحو المدينة المنورة ملبين دعوة الخير والحب و التسامح بقلوب صافية وعقول متفتحه .

واشار الى عدد من الأسماء التى برزت عبر التاريخ الإسلامي من ابناء هذه المدينة ومثلوا مشاعل للعلم والتنوير .. منوها بدور مساجدها واربطتها العلمية ومكتباتها النفيسه التى مثلت منارات علم تخرج فيها العديد من الرواد في عديد من العلوم .

وشارك في الاحتفالية وزير الثقافة رئيس اللجنة الفنية للاحتفاليه الدكتور ابو بكر المفلحي، والمدير العام للمنظمة الاسلامية للتربية والعلوم (الاسيكو) الدكتور عبد العزيز التويجري ووزيرة الثقافة بالجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية الدكتورة خليده تومي ووزير الشؤون الدينية بالجمهورية التونسية الدكتور ابو بكر الاهزوري وعدد من الوزراء واعضاء مجلسي النواب والشورى ورجل الاعمال الشيخ عبد الله احمد بقشان وعدد من الشخصيات الدينية الادبية والثقافية والاكاديمية الاجتماعية والسياسية والدبلوماسية والاعلامية.

وخلال الحفل الفني التدشيني قام المدير العام للمنظمة الاسلامية للتربية والعلوم والثقافة الدكتور التويجري بمنح درع الاسيسكو لكل من نائب رئيس مجلس الوزراء للشؤون الداخلية رئيس اللجنة العليا للاحتفالية، ووزيرة الثقافة الجزائرية ووزير الشؤون الدينية التونسي ورجل الاعمال الشيخ عبد الله بقشان.
وكانت مدينة تريم قد شهدت صباح اليوم ضمن البرنامج التدشيني لمدينة تريم عاصمة الثقافة الاسلامية حفلا خطابيا، تلاه مهرجان شبابي وكرنفالي عصر اليوم رسم فيه أكثر من الفي طالب من مدارس مديريات وادي حضرموت 20 لوحة فنية استعراضية جسدت نماذج من الرقصات والأهازيج والألعاب الشعبية التي تكتنزها مدن وادي حضرموت وتعد جزءا من موروثها الحضاري.

وفي المهرجان الذي حضره وزير النفط والمعادن أمير العيدروس وأمين عام المجلس المحلي بالمحافظة سعيد علي بايمين نقل وكيل محافظة حضرموت لشئون الوادي والصحراء عمير مبارك عمير تحيات وتهاني فخامة الأخ الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية إلى كل أبناء مدينة تريم بهذه المناسبة شاكرا كل الذين أسهموا في تنفيذ هذه اللوحة الاستعراضية.

ونوه الوكيل عمير إلى أن الفعاليات المكرسة لهذه المناسبة ستستمر لمدة عام كامل تشمل العديد من الأنشطة في مختلف المجالات .. داعياً المواطنين المشاركة في إنجاحها وفاء لهذه المدينة ولأدوار آبنائها خلال المراحل المختلفة في نشر الدين الإسلامي وعلومه..

وتزينت ساحة العروض في تريم، ومنارة المحضار الشهيرة، إلى جانب معالم أخرى من القصور التاريخية بالمدينة.
حضر المهرجان وكيل محافظة حضرموت احمد جنيد الجنيد ووكيل وزارة الشباب والرياضة عبد الرحمن الحسني ووكيل المحافظة المساعد محمد سعيد باقطمي وعدد من أعضاء مجلسي النواب والشورى ومدير عام مكتب وزارة الثقافة بالوادي والصحراء نائب مدير المكتب التنفيذي لفعاليات تريم عاصمة الثقافة الإسلامية احمد بن دويس وعدد آخر من المسئولين.